شاهد اللحظات الأخيرة في حياة شاب مدمن ألعاب إلكترونية قضى 19 ساعة يلعب بدون توقف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الإدمان على الألعاب مرض كبير جدا ، فقد لا تتصور أن هناك الآلاف إن لم أقل الملايين من الناس كبارا أو صغار حول العالم الذين يقضون عدة ساعات يوميات باللعب على ألعاب يحبونها لدرجة الجنون .


وهناك نماذج على مر التاريخ لحوادث كثيرة للوفيات جراء الإفراط في اللعب ، بل هناك حوادث تم توثيقها عبر فيديوهات مصورة ، والنموذج في هذا الفيديو لشاب صيني يبلغ من العمر 24 عام الذي في يوم من أيام حياته توجه إلى أحد مقاهي الأنترنت في العاصمة الصينية شنغهاي ، وذلك للعب أحد ألعابه المفضلة world of warcraft ، حيث لزم مكانه لأكثر من 19 ساعة يلعبها بدون توقف ، لكن نهايه كانت مأساوية ، حيث مات وهو ينزف كما جاء في التقرير على هذا الفيديو


شاركه على جوجل بلي

عن الكاتب : bassam kharbotali

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق