ثلاثة طرق لتسريع هاتفك الاندرويد ولكنها تبطئ الجهاز !


هذه النوعية من المواضيع والعناوين قد تجذب الأنتباه وتجعلنا نفكر بالموضوع المطروح فاليوم سنتحدث عن الهواتف الذكية حيث نستعرض 3 أشياء هي حقاً تقوم بتسريع هاتفك الاندرويد ولكن تبطئه في الوقت ذاتهُ، فكثير من النتائج في محركات البحث التي تجدها بعد البحث عن طرق تحسين أداء هاتفك الذكي وجعله أسرع بل بالعكس قد تتسبب أحيانا في ضعف كفاءة الهاتف، لذا دعوني أخبركم فيما يلي عن تلك هذه الطرق ولماذ هي تجعل هاتفك الاندرويد بطيئ..

ستلاحظ من الثلاثة طرق التي سنقوم بإستعراضها فيما يلي إنك تقوم بفعلها اثناء استخدامك للهاتف علي إعتقاد بإنها تسرع اداء الهاتف معك وتقليل العبء عليه وبالفعل تلاحظ ذلك عند تطبيق أحدهم علي الجوال علي سبيل المثال إيقاف وتعطيل التطبيقات او حذف ذاكرة التخزين المؤقتة او عمل تنظيف للرامات..إلخ فكلها امور نقوم بها دائماً وفي الحقيقة هي تؤثر في تباطؤ السرعة المثالية للجهاز، وسأوضح لكم لماذا وكيف في السطور القادمة.

1- إيقاف وتعطيل التطبيقات من العمل في الخلفية


كم من مرات عديدة قمت بعمل إيقاف إجباري للتطبيقات من خلال مدير التطبيقات في الاعدادات او بمجرد الخروج من اي تطبيق كالفيسبوك وماسنجر او واتساب تقوم بإستعراض قائمة Recent Apps وإزالتها من التطبيقات المفتوحة مؤخراً لسبب بسيط وهو إجبارها علي عدم العمل في الخلفية وهذا الامر متداول كثيراً في شروحات تسريع هواتف اندرويد، لكن إن تركتها فهذا سوف يجعل عملية فتح التطبيق اسرع بدون أن يستغرق وقتاً طويلاً في التحميل، بينما في حالة إيقافها إجبارياً فهذا سيدفع نظام اندرويد إلى إعادة تشغيل تلك التطبيقات من البداية وتصبح عمليه تشغيله بطيئه في التحميل مما يستهلك مصادر الجهاز المتاحة بالفعل كالرامات والمعالج، لذلك فينصح إذا كانت إمكانيات جوالك مرتفعه بعدم إيقاف التطبيقات، ولكن إذا كانت ضعيفة فقم فقط بإيقاف التطبيقات التي لم تعد تستخدمها كثيرا ولا ترغب في حذفها.

2- حذف الكاش ميموري


الكاش ميموري او الذاكرة المؤقتة هو أمر مهمة جداً لتسريع تشغيل التطبيقات والتعامل معها بسهولة وبدون بطئ وقد وضحت هذا الامر في مقال 5 اعتقادات خاطئة لدي المُستخدمين عن الكمبيوتر يجب أن لا تصدق ففيه أشرت إلي الملفات المؤقتة في الكمبيوتر وهي لا تختلف كثيراً عن الذاكرة المؤقتة في هواتف اندرويد حيث يتم فيها تخزين ملفات خاصة بتطبيقات مُعينة مثل الفيسبوك او حتي تطبيقات المتصفحات فهذه الملفات يتم فيها تخزين البيانات التي ربما يحتاجها التطبيق عند الاستخدام كالصور والنصوص لعرضها للمُستخدم أو البيانات التي تستخدم بكثرة بالإضافة إلي ان المساحة المستهكلة من قبل تلك الملفات تكون مرتبطة بين ذاكرة التخزين الداخلية والرام. فهي خطوة رائعه إذا كنت تريد تسريع الجوال ولكنها ليست رائعة علي الإطلاق إذا كنت ترغب في تشغيل التطبيقات سريعاً حيث يضطر إلي إعادة تحميل هذه الملفات مرة آخري وهذا بالطبع سيستهلك قدر كبير من الوقت وايضاً من صبيب الانترنت التي قمت بتفعيله علي هاتفك.

3- تنظيف وتحرير مساحة الرام


لن أزيد كثيراً عن ما ذُكر في النقطة الثانية في مقال 3 ادوات لتسريع الكمبيوتر ولكنها تبطئ الكمبيوتر فالكلام ينطبق تماماً علي ما يوجد في هواتف اندرويد، كما أن هذه النقطة مرتبطه لما قبلها وهي حذف الكاش ميموري وأشرت لكم أن الملفات المؤقتة مرتبطة بذاكرة التخزين وبين الرام، وبتنظيف الرام فهذا يساعد بالفعل في تسريع الجوال وتحسين اداء الرام بينما يبطئ عملية تشغيل التطبيقات، كما ان هناك تطبيقات علي جوجل بلاي وما أكثرها مخصصه لهذا الشأن فبمجرد إستخدامها وتنظيف الرامات من خلالها فستلاحظ بعد تشغيل اي تطبيق إنه يعمل وكانك قمت بتشغيله لأول مرة فيجب ان لا تستعمل هذه الميزة من التطبيقات. 


حسناً كل شيء جيد، ولكن سيآتي بخاطرك سؤال لماذا لا استخدم هذه تطبيقات تنظيف الرام وهي تتواجد بالأساس في الهاتف؟؟ ببساطة هذه الاداة المتوفرة من نظام اندرويد تختلف عن ما تتواجد في التطبيقات حيث إنها لا تمس الكاش ميموري للتطبيقات المثبتة علي الهاتف فهي خاصة بالتطبيقات الاساسية والغير مُستخدمه من قبل المُستخدم، كما ستلاحظ إنها لا تصدر فارق كبير ولا تلاحظ فرق في اداء الرام  قبل وبعد تنظيف الرام من خلالها، بعكس التطبيقات الخارجية.
منقول من موقع عالم الكمبيوتر 
شاركه على جوجل بلي

عن الكاتب : عالم التقنيات

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق